الرجاء الأنتظار ..
جامعة القصيم
عمادة البحث العلمي
  Skip Navigation Links
المراكز والوحدات البحثيةExpand المراكز والوحدات البحثية
عن العمادةExpand عن العمادة
مراكز الإختراعات
جائزة التميزExpand جائزة التميز
الكراسي البحثية
مكتب متابعة أبحاث مدينة الملك عبدالعزيز
مراكز التميز
المراكز الرائدة
الخطة الوطنية الخمسية
الإعارات
الدراسات والإستشارات
الهيكل التنظيمي للعمادة
نماذج البحوث
الأدلة الإرشاديةExpand الأدلة الإرشادية
الحصاد البحثي
روابط ذات صلة
نشرة آفاق البحث العلميExpand نشرة آفاق البحث العلمي
إحصائيات العمادة
لائحة ودليل برنامج الكراسي البحثية
اللائحة التنفيذية لأبحاث الخطة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار
Skip Navigation Links
تواصل معناExpand تواصل معنا
المنح المفتوحة
 

في ختام فعاليات المؤتمر العلمي الأول للطلاب والطالبات «التعليم العالي» تهدي 3 طلاب حضور مؤتمرين علميين دوليين على نفقتها

الجمعة 19/ربيع الأول/1431

أهدت وزارة التعليم العالي طلابها أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في المحاور الثلاثة الرئيسة للمؤتمر حضور مؤتمرين دوليين على نفقتها، كما وجه مديرو الجامعات منح الفائزين بالمركزين الرابع والخامس في المحاور الثلاثة حضور مؤتمر دولي واحد.

أعلن ذلك الدكتور محمد العوهلي وكيل وزارة التعليم العالي للشؤون التعليمية رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر في كلمته خلال حفل اختتام فعاليات المؤتمر العلمي الأول للطلاب والطالبات، مشيرا إلى استمرارية انعقاد المؤتمر كل عام، وأن اللقاء المقبل سيكون في منطقة مكة المكرمة.

وقال الدكتور العوهلي: «الوزارة بدأت بأهم الحلقات في العملية التعليمية وهم أنتم يا طلاب وطالبات التعليم العالي، لأنكم مَنْ يمثل المستقبل، ونحن هنا نبني للمستقبل.

لقد بدأت جامعاتنا تؤسس لمجتمع يريد أن يبني اقتصاده على المعرفة، في بلد يكاد يعتمد على مورد طبيعي واحد، فأراد خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - أن يسابق الزمن بكم، وأنتم لبيتم نداء القائد، وكنتم عند حسن ظن القيادة.

بكم أنتم أبناء وبنات التعليم العالي.

وأكد وكيل الوزارة حرص هؤلاء»الطلاب» العلماء على تقديم بحوثهم العلمية وأوراقهم البحثية، وكيفية أدائهم الجلسات، وكانوا خير من أدى المهمة على الوجه الأكمل.

وخاطب الدكتور العوهلي الآباء والأمهات الكرام قائلا:»لقد رأيتم كيف استطاع أبناؤكم وبناتكم أن ينظموا هذا المؤتمر بهذه الصورة المشرفة التي لا تختلف من حيث الإعداد عن أي مؤتمر يقوم على تنظيمه المتخصصون، على الرغم من انشغالهم بواجباتهم الأكاديمية، من متابعة محاضراتهم، والاستعداد لامتحاناتهم».

وقال العوهلي:» إن هؤلاء الشباب والشابات يمثلون القدوة العملية لزملائهم شباب المملكة، لم يشكوا ولو للحظة واحدة من وقت الفراغ.

فشكراً لكم أيها الآباء، وشكراً لكنَّ أيتها الأمهات على هذه التربية. إن مجتمعنا في بداية القرن الـ 21 يعيش تحولات كونية كبرى، يجب علينا جميعاً فهم العامل الحاسم فيها.

هذه التحولات التي تعتمد على تقنية الاتصالات والعالم المفتوح المتداخل، ويعتمد على بعضه بعضا، فلا يمكن لأي مجتمع أن ينعزل عن هذا العالم، وأن أساس التنافس فيه يقوم على العلم والمعرفة، ونحن في هذه البلاد قدمت لنا القيادة كل ما نحتاج إليه لندخل عالم المنافسة على المستويين الإقليمي والدولي على حد سواء، وبنظرة ثاقبة إلى هذه المتغيرات، نجد أن عهد خادم الحرمين الشريفين بدأ في التوسع بإنتاج الجامعات في مناطق المملكة كلها، ومع هذه الإبداعات فإن تنظيم مؤتمر الطلاب وطالبات التعليم العالي بمنظومة حكومية وأهلية احتاج إلى الجهد الكبير، وقال مخاطبا الوزير العنقري: كنتم خير معين، تتابعون خطواتنا أولاً بأول، فبعد تبلور الفكرة ووضع التصورات والخطوط الرفيعة لمحاور المؤتمر، وجهتهم بتشكيل لجنة تحضيرية عليا برئاستكم أنتم والدكتور علي العطية نائباً لها، وعضوية أصحاب المعالي مديري الجامعات، واستكملت الإجراءات كلها اللازمة بالتنسيق بين الجامعات؛ استعداداً لعقد المؤتمر، وانبثقت عنها هذه اللجنة التنظيمية التي تولت عملية التحضير للمؤتمر.

وفي كل هذه اللجان لمستم يا معالي الوزير كيف يتسابق مسؤولو الجامعات إلى المشاركة والعمل في كل خطوة من خطوات المؤتمر، وعلى المستويات كافة.

لقد نلتُ الشرف بالتعامل مع أعداد كبيرة من الزملاء والزميلات أعضاء هيئة تدريس في جامعاتنا، وتعرفت على العديد من الطلاب الذين شرفوا جامعاتهم، وما كان لي أن ألتقيهم لولا هذا المؤتمر.

لقد عملت لجنة التحكيم بشكل متواصل دون كلل لفرز البحوث والأوراق والابتكارات التي انهالت على المؤتمر كل في مجال تخصصه، فشكراً لكل الأفراد من أعضاء هيئة التدريس الذين لم يبخلوا بوقتهم ولا حتى بجهودهم من الجامعات السعودية كلها.




أسماء الفائزين بجائزة «الريشة الذهبية»
محور العلوم الإنسانية:

فاروق عبد الله إسماعيل فوزية صالح الحبشي أسماء داود العلواني

محور العلوم الأساسية والهندسية:

دعاء إبراهيم العوضي محمد تنوير برويز

محور العلوم الصحية:

مراد الرشيدي عبير جلال القاسم

الأفلام الوثائقية:

حسين مرغلاني

التصوير الضوئي:

نادية الحميد - صلاح شاكر باشعيب

الرسم التشكيلي:

خديجة العنزي

الخط العربي:

أحمد حسن الشماسي

الرسم الكاريكاتوري:

منيرة المهدي


المصدر: جريدة الاقتصادية
أحمد الدهلاوي من الرياض


رجوع للصفحة السابقة
عدد زيارات هذا الخبر 294
 
 
  عدد زيارات هذا الموقع 4989480
جميع الحقوق محفوظة لعمادة البحث العلمي بجامعة القصيم ©